بلدية دبي تكثف جهود النظافة والتوعية في المناطق الصحراوية 2022

بدأت بلدية دبي منذ شهر تشرين الأول السابق بتطبيق برنامج عمل متكامل لضمان نظافة الأنحاء الصحراوية في إمارة دبي، ولذا عن طريق مجموعة عمل محترف ومزوَّد بكافة المعدات والأدوات الضرورية لإنجاح ذلك البرنامج، والذي سيتواصل لغاية خاتمة شهر ابريل من العام القادم.
وشدد المهندس عبدالمجيد سيفائي مدير مصلحة القمامة في البلدية أن الدائرة تحرص باستمرارً على إدخار كادر سادّالي ورقابي مجهّز بمختلف المعدات ووسائل إستظهار القمامة ومخلفات الشواء، وهذا في طريق حماية وحفظ نظافة مثل تلك المواقع على طوال الوقت، نتيجةًً لتزايد عدد الزائرين والمتنزهين بشكل ملحوظ طوال تلك المرحلة من العام، وقد تم البداية منذ أول سيزون النزهات البرية وسيزون الاستجمام بأداء برامج عمل واستكمال وزيادة وعي في جبهات عديدة الصحراوية والبرية مثل امتداد شارع القدرة ومنطقة الروية الثالثة ومنطقة الورسان الثانية والثالثة وشارع مرغم والمناطق السياحية بحتا وبحيرات القدرة وبحيرات الحب وخلف معسكر الحراسة بالعوير ومنطقة لهباب الثانية وشارع طرابلس ومنطقة وادي العمردي ووادي الشبك وشارع دولة الإمارات العربية المتحدة وشارع سيطرّان في الخوانيج ومنطقة الطي وعموم الأنحاء البرية المفتوحة الأخرى بالإمارة.

تم تخصيص فرقة رياضية لمواصلة مهمات نظافة المواقع الصحراوية يتركب من مائة عامل نظافة و33 من الكوادر الإشرافية والرقابية وعدد 6 دراجات صحراوية مخصصة لتعقيم الأنحاء البرية وعدد 24 آلية تكميلية مغايرة لنقل وجمع القمامة، قد بدأت مخطط الجهد منذ مطلع شهر تشرين الأول المنصرم، وقد اشتمل برنامج المخطط الميدانية على مجموعة من المحاور الأساسية والتي من أكثرها أهمية تأدية مهمات استكمال نظافة المواقع الصحراوية وإزالة جميع القمامة على نحو بطولة منافسات دوري وتأدية البرامج التوعوية الميدانية للجمهور في تلك المواقع، ذاك إضافة إلى ذلك إدخار وسائط إستظهار الزبالة الواقعة وتوفير حاويات خاصة للتخلص الآمن من نفايات الفحم، إذ إستطاعت كوادر البلدية من تركيب وإزالة ما يناهز 143 طن من القمامة العامة منذ مطلع شهر تشرين الأول الفائت حتى منتصف شهر تشرين الثاني القائم من تلك المواقع.

تم البداية بأداء مبادرة زيادة الوعي الإلكترونية المجتمعية، تحت عنوان “صحراؤنا جميلة” أسفل أيقونة “جميعاً لاستدامة نظافة الأنحاء الصحراوية” في المواقع الالكترونية ومواقع السوشيال ميديا للتوعية بالأساليب الصحيحة للتناقل مع زبالة الشواء والفحم ونفايات المسيرات، وقد تم الافتتاح بتأدية برنامج الزيارات التوعوية الميدانية لمرتادي الأنحاء البرية داخل حدود منطقة الروية وبحيرات القدرة وسيكون هنالك برنامج منتظم لتلك الزيارات، ونحاول كذلكً إلى استعمال طائرات الدرون في إجراءات زيادة الوعي الصوتية للجمهور في الأنحاء التي يصعب الوصول إليها ولتغطية مساحات أضخم لتدعيم النفع على نحو مثالي من تلك التكنولوجيا في ميدان زيادة الوعي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اتصل الآن واتساب